مهرجان الرسول الأعظم يختتم فعاليات دورته العاشرة بإعلان وتكريم الفائزين والمتعاونين

أقامت إدارة مهرجان الرسول الأعظم للإبداع الفني والثقافي، اليوم الأحد، حفل اختتام فعاليات ومسابقات الدورة العاشرة، وتكريم الفائزين والجهات الداعمة والمتعاونة في إنجاح المهرجان، وذلك على قاعة جمال عبدالناصر بجامعة صنعاء القديمة، بحضور جماهيري رسمي وشعبي كبير.

وخلال الحفل الختامي جرى تكريم الفائزين في مسابقات الدورة العاشرة، ففي مسابقة تلاوة القرآن الكريم تم تتويج المتسابق رياض المحفدي بالمركز الأول، والمتسابق المتوكل اللهبي بالمركز الأول مكرر.

وفي مسابقة الشعر العربي تم تتويج المتسابق أحمد اللاحجي بالمركز الأول، فيما توج في مسابقة الإنشاد للكبار المتسابق أحمد الناشري بالمركز الأول، والمتسابق سامي المأخذي بالمركز الأول مكرر، أما في مسابقة الإنشاد للأشبال فقد توج المتسابق خالد الموشكي بالمركز الأول خلال دورة المهرجان العاشرة.

وفي حفل الاختتام أكد وزير الإعلام ضيف الله الشامي أن مهرجان الرسول الأعظم مَثل نقلة نوعية في إبراز المبدعين واحتواء المواهب وتوجيهها التوجيه الصحيح وهذا محط شرف وفخر، مشيرًا إلى أن المهرجان أصبح محطة سنوية يتطلع إليها اليمنيون بحب وشغف.

وأشار إلى أن المهرجان في دورته العاشرة متميز وحافل بالكثير من المفاجآت التي استمتع بها الجميع في حب الرسول صلى الله عليه وآله وسلم.

ووجه وزير الإعلام الشكر لمؤسسة الإمام الهادي الثقافية، على ما تقوم به من جهود في ابراز الفن الثقافي من خلال هذا المهرجان، موضحًا أنها أضافت للإعلام والثقافة إضافة نوعية متميزة وبصمات كبيرة جدًا.

فيما أكد رئيس مؤسسة الإمام الهادي الثقافية عبدالله حسن الوشلي، خلال كلمة له في الحفل الختامي، أن مهرجان الرسول الاعظم خلال رحلته العشرية، ما هو إلا صورة مصغرة عن عظمة هذا الشعب وحبه وولائه لرسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.

وأوضح رئيس مؤسسة الإمام الهادي أن المهرجان بات محطة سنوية تتطلع إليها قلوب طاقم العمل والجمهور الحاضر والمتابع خلف الشاشات أو عبر وسائل التواصل الاجتماعي، بشغف وتفاعل ملحوظ.

وقال: "ندعو كل المشاركين والمتسابقين ألّا يزيغوا عن طريق الحق طمعًا في شهرة أو جاه أو مال، كما ندعو الجهات الرسمية إلى الاهتمام بالمبدعين وتقديم الدعم لهم، وندعو الجهات الإعلامية إلى تناول الفن الإعلامي الراقي والصحيح في شخصية الرسول صلى الله عليه وعلى آله".

الحفل الختامي للمهرجان تخلله فلاشة تحدث فيها السيد القائد عن نعمة التكريم التي كرم الله بها الخلق، بالإضافة إلى لوحة إنشادية وشعرية بديعة تسودها المحبة والتألق والرضى والفرحة لمتأهلي الشعر والإنشاد للكبار والأشبال، وكذلك مشاركة شعرية للشاعر عبدالسلام المتميز.

وفي صدد انتاجات المهرجان بدورته العاشرة تم عرض عدد من الريبورتاجات عن الانتاجات، حيث تم عرض ريبورتاج عن الكليبات التي أنتجها المهرجان خلال الدورة العاشرة، وآخر عن الفلاشات الثقافية والتوعوية، وآخر عن العروض المسرحية، ورابع عن المسابقات والمنافسات طيلة أيام الدورة العاشرة.

وقدم في الحفل العرض المسرحي "قناة الواقع"، تناول واقع الإعلام والمحتوى غير الهادف، من تأليف أ.عبد الله الوشلي وإخراج قيس السماوي، وقدمه مجموعة من نجوم المسرح اليمني وهم: عبدالناصر العراسي، عبدالرحمن الجوبي، سلطان الجعدبي، عماد الجعدي، أنيس العنسي، معاذ البزاز، معتصم السامعي، عبدالله الجعل ونزار السنفاني، ووليد الخدري.

وخلال الحفل الذي حضره رئيس اتحاد الشعراء والمنشدين ضيف الله سلمان، رئيس مجلس إدارة وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" نصر الدين عامر، وعدد من الشخصيات، كرّمت إدارة المهرجان الفائزين وأعضاء لجان التحكيم والجهات والشخصيات المتعاونة، بدرع المهرجان للدورة العاشرة ووسائل الإعلام التي واكبت فعالياته.